المؤتمرات العلمية و ورش العمل

المؤتمرات العلمية و ورش العمل

كثيراً ما نسمع بمصطلح ورش العمل مرافقاً للمؤتمرات العلمية فهل تساءلت يومياً عن الفروقات و العلاقة بينهما ؟


المؤتمرات العلمية 

يمكن تعريف المؤتمرات العلمية بأنها تجمع عدد من الأكاديميين و الباحثين العلميين لغرض نشر ومناقشة أوراقهم البحثية المحكمة و المعتمدة من قبل لجنة أعداد المؤتمرات العلميةوتتنوع المواضيع البحثية في المؤتمرات العلمية وقد يستمر المؤتمر مدة تصل إلى عدة أيام إضافة للفعاليات التي تقام خلال فترة المؤتمر , و لا تعتبر هذه اللقاءات دورية غالباً و لكن قد تكون أحياناً منتظمة تعقد بشكل سنوي بناءً على طلب الهيئة المسؤولة و مراكز البحث العلمي كما في الجامعات .

تصنف المؤتمرات تبعا لسبب الانعقاد و للحضور ونطاق المشاركة إلى مؤتمرات علمية محلية و إقليمية و دولية , كما تصنف باسم الاختصاص ذات الطابع المسيطر كالمؤتمرات التي تناقش قضايا اجتماعية أو طبية أو اكتشافات علمية حديثة و تكنولوجية .

يتم تنظيم المؤتمرات العلمية عن طريق لجنة أو مؤسسة مختصة بإعداد هذه الفعاليات بعد التصريح لها و الطلب من قبل المؤسسة أو المركز المتبني لإقامة هذا المؤتمر العلمي .

تعتبر المؤتمرات العلمية من أحد أهم و أفضل وسائل النشر العلمي التي أصبحت تلقى شعبية كبيرة لدى العلماء و المفكرين , فالباحثين يهتمون بحضور المؤتمرات العلمية لتقديم نتائج أوراقهم البحثية أمام نخبة من المهتمين مما يضمن للباحث وصول صوته و عرض نتائج بحثه و تلقي الآراء و جمع الملاحظات .

يهدف الباحثين و المفكرين من المشاركة و الحضور في المؤتمرات العلمية إلى تحكيم أبحاثهم العلمية عن طريق تقديمها أمام لجنة من المختصين و المخضرمين في مجال الدراسة و الاستفادة من الملاحظات المقدمة , كما تقدم العديد من المؤتمرات العلمية تصديق و توثيق لهذه الأبحاث المقدمة و تضمن حقوق الباحث و المؤلف .

عادة يكون الجو رسمياً في المؤتمرات العلمية و هنا نرى الاختلاف عن ورشات العمل و الدورات التدريبة و التي نرى فيها الألفة و التقارب أكثر و العمل التعاوني و التشاركي , كما تتميز المؤتمرات العلمية بجو المكان المخصص لعقد هذا الحدث من حيث شكل القاعة و المؤثرات الصوتية و الضوئية , بالإضافة إلى المساعدات و الميزات التي تقدمها اللجان المسؤولة عن تنظيمها للحضور القادمين من خارج منطقة المؤتمر كتسهيلات الإقامة و التأشيرات و الحجوزات الفندقية .

عادة في المؤتمرات العلمية يتم التركيز على موضوع محدد للنقاش حولة و طرح التساؤلات و تقديم الحضور لآرائهم , بالإضافة لبعض المؤتمرات التي تتيح طرح مجموعة من المواضيع المنطوية تحت اختصاص واحد .

يهدف الباحثين للمشاركة في المؤتمرات العلمية لتحقيق عدد من الغايات كإشهار أسمائهم والتعريف بشخصيتهم أمام الحضور و زيادة الثقة بأنفسهم , كما تزيد من اطلاع الباحث المشارك على المستجدات المتطورة باستمرار في مجال تخصصه و تعزز مهاراته الأكاديمية و تحقق له الموثوقية التي يطلبها في بحثه المقدم و توسع الإدراك لديه و تعرفه بطرق البحث و التحليل من خلال اطلاعه على أبحاث الغير و التعلم منها و التي تفتح لديه آفاق جديدة لمواضيع بحث أخرى , بالإضافة إلى المنفعة الشخصية بالنسبة للطلاب و الأكاديميين المتقدمين للمشاركة بغرض نشر أبحاثهم لأهداف رسائل الماجستير و تحصيل علمي أعلى أو لأغراض الترقية الوظيفية .


ورش العمل 

تعرف ورش العمل بأنها اجتماع أو لقاء يتم بين مجموعة من الأفراد و يكون في مجال محدد و تستمر لساعات عديدة , يتم من خلالها تبادل الخبرات و طرح الأفكار و الآراء في مجال محدد , و تعتبر ورش العمل حدث كمالي يتم من خلاله إغلاق الثغرات التي يتعرض لها الباحثين في مجال ما و إكمال النقص وصولاً لحل مثالي أو فرضية فريدة و كاملة .

يتم إعداد ورشة العمل وفقا لعدة خطوات و بوجود كادر مختص في هذا المجال , بدءً بدعوة المحاضرين و الذين يجب أن يتميزوا بخبرات كبيرة يقدموها للجمهور المجتمع , ويتم اختيارهم حسب شهرتهم و أسلوبهم في الإلقاء , ومن ثم وضع منسق لأعمال الورشة و الذي ينظم وقت ورشة العمل و يدير ترتيب الفعاليات و الأقسام فيها و يعرف الحضور بطبيعة ورشة العمل , و من المهم معرفة اهتمام هذا الشخص و قدراته التفاعلية عند اختياره .

و من أهم الخطوات هو التعريف بموضوع ورشة  العمل و الغايات المطلوب تحقيقها في نهاية الحدث , كما يعتبر تحديد زمان إقامة الورشة من الأمور المهمة التي يجب مراعاتها بحيث لا تتضارب مع أوقات عمل المدعوين و الذين يتم دعوتهم بشكل خاص نتيجة المعرفة بهم أو بشكل عام عن طريق وسائل الاتصال و التواصل و وسائل الإعلام المتعددة و أحيانا يتم الدعوة لشخص ممثل عن مؤسسة مهتمة بهذا المجال .


تقدم ورش العمل مجموعة من الفوائد للمشاركين فيها حيث :

- توجه الفكر نحو موضوع مميز غافل عنه و تعرفه بالمجال بشكل أعمق و تخلق جو تعاوني بين الحضور مما يعزز العلاقات الاجتماعية و يفتح آفاق لتعاون علمي في المستقبل بينهم .

- تعزز تقبل الآراء و احترام الرأي الآخر و تحقق جو من المساوات بين الحضور من الناحية العلمية و الاجتماعية .

- الاستفادة من الخبرات للمشاركين و رفع المستوى المعرفي .

- الثقة بالنفس و قوة الخصية و تحمل المسؤولية .


تعقد ورش العمل عادة لعدد من الغايات مثل :

- الرغبة في تطوير مجال ما و تقديم الفائدة للمجتمع من خلاله .

- ظهور مشكل جديد و الحاجة لوضع الحلول لها لتفاديها .

- الحاجة للتطور العلمي للفرد عن طريق مشاركة و تبادل الخبرات بين الأفراد .

تعتبر العلاقات في ورش العمل غالباً غير رسمية مما يعطي راحة أكبر للحضور و يتم التركيز فيها على البرامج التطبيقية فضلاً عن المحاضرات النظرية , حيث يفضل في ورش العمل إظهار المهارات الجديدة و المشاركات بين الحضور , لذلك غالباً نرى عدد المشاركين المدعوين و المقبولين قليلة ليتم التعارف و التعاون أكثر من مجرد الإلقاء النظري كما في المؤتمرات العلمية التي تسعى لتقديم عدد من الأبحاث و الاطلاع عليها بشكل منفرد غالباً .


العلاقة بين المؤتمرات العلمية و ورش العمل

تشمل المؤتمرات العلمية على عدد من الفعاليات المصاحبة و التي تعزز تحقيق الأهداف المرجوة من عقد هذه المؤتمرات العلمية و من هذه الفعاليات توجد المعارض و الافتتاحيات و الجولات السياحية و التعريفية من أهمها  " ورش العمل " و التي تساعد على شرح بعض المفاهيم و النظريات الغامضة التي يصعب شرحها بشكل نظري , وتعتبر ميزة هامة تضاف إلى مزايا المؤتمرات العلمية .

نتمنى أن نكون وفقاً في تقديم شرح وافي للعلاقة و الفروقات بين المؤتمرات العلمية و ورش العمل .

---------------------------------------------------------------------------------------------------

شاركنا برأيك