نشر رسالة الماجستير كبحث علمي في المجلات العلمية

نشر رسالة الماجستير كبحث علمي في المجلات العلمية

العديد من الجامعات في الآونة الأخير تفرض على الطلاب من درجة الماجستير والدكتوراه نشر أبحاث في مجلات علمية كخطوة سابقة لطرح رسالة الماجستير الخاصة بهم ، ويعود النشر عليهم بتحصيل درجات علمية أكبر .

فبعض الجامعات تشترط أن ينشر طالب الماجستير بحث واحد على الأقل والبعض الآخر يفرض بحثين أو أكثر , كما تشترط عليهم أن يكون النشر المجلات محكّمة لتوثيق الدراسات و أحياناً أن تكون دولية, كما تعير الجامعات أهمية كبيرة للأبحاث المنشورة بلغات غربية وتعطي الطلاب الذين يحققون هذا الشرط امتيازات أكبر من زملائهم . 

كذلك تفرض على طلاب الدكتوراه نشر أبحاث و دراسات في المجلات العلمية ولكن بشروط ومعايير أعلى مختلفة تتبع لارتفاع وأهمية شهادة الدكتوراه وسنتطرق في هذا المقال للطلاب في درجة الماجستير فقط .


فلماذا تصر الجامعات على موضوع النشر العلمي وما فائدته  ؟

يعتمد قياس ترتيب الجامعات عالمياً على الأبحاث المنشورة من قبل طلابهم في المجلات العالمية والتي تكون تحت اسم الجامعة أو المعهد الذي يدرس فيه الطلاب , وكلما كان البحث قيّم و المجلات ذات تصنيف مميز كلما كان معيار القياس لقوة الجامعة أفضل , بالإضافة لكمية الأبحاث المنشورة سنوياً بأسم الجامعة .

تقبل هيئات الجامعة أن يكون البحث المقدم للنشر بنفس موضوع رسالة الماجستير مع تفضيلهم لاختيار موضع آخر للبحث , لذلك يقوم الطلاب بالتسارع لمحاولة تنسيق موضوع رسالتهم لتصبح  قابلة للنشر كورقة علمية ولكن الموضوع ليس بهذه السهولة .

لا تقتصر أهمية النشر على فوائد الجامعة أو تحقيق الطالب لمتطلبات الدراسة بل يزيد على ذلك فائدة النشر لمصلحة الطالب من مكانة علمية و معلومة محورية في سيرته الذاتية حيث أن وجود بحث علمي في مسيرته قد يلفت انتباه مؤسسة أو منظمة ترغب في احتواء كفاءات عالية في كادرها .

كذلك يهتم طلاب الدراسات العليا بالنشر في المجلات العلمية لما يعود عليهم من شهرة في مجال تخصصهم وفائدة للمجتمع عن طريق تقديم الحل لمشكلة ما .

كما ذكرنا فإن موضوع تحويل الرسالة العلمية إلى بحث  يتم نشره ليس بالأمر السهل فهو يتطلب أن يقوم الطالب بأعمال كثيرة حتى يحصل على ورقة بحثية علمية مميزة بشروط معينة توافق شروط النشر في المجلات العلمية بالإضافة إلى الحاجة أحياناً لتقديمها بأكثر من لغة ,.


إن صعوبة كتابة البحث هي ليست ضعف بقدرات الطالب حيث الكثير من الباحثين و الأستاذة الجامعيين يطلبون المساعدة أو يلجؤون لأصحاب الخبرة في مجال كتابة ونشر الأبحاث لتولي هذه المهمة , تقدم العديد من المجلات العلمية لنشر البحوث خدمات متعددة للطلاب بطريقة احترافية , ومن المجلات ذات السيط الكبير و التصنيف العالي, والتي تساعد الطلاب في تحويل الرسالة لبحث علمي ونشره دوليا :

- المجلة الدولية لنشر الدراسات العلمية IJSSP  

هي مجلة علمية محكّمة تصدر ثلاث مرات في السنة  , تأسست عام 2017 , و أخذت سيط  كبير منذ بداية نشرها,  تنشر باللغة العربية فقط , تساعد الباحثين في نشر الأبحاث و كتابة الملخصات و الأبحاث و العديد من الخدمات .

موقع المجلة : https://ijssp.com


- المجلة العربية للنشر العلمي AJSP 

من أفضل المجلات العلمية لنشر الأبحاث , وهي مجلة دورية تصدر كل ثلاثة أشهر , تنشر الأبحاث باللغتين العربية والإنجليزية وتقدم العديد من الخدمات من ترجمة وكتابة أبحاث والتدقيق.

موقع المجلة : http://ajsp.net


- مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي   MEJSP  

هي واحدة من أكبر المجلات الأكاديمية العلمية المعتمدة عالمياً و المصنفة ضمن قواعد و هي مجلة دورية تصدر كل اربع أشهر باللغة الإنجليزية فقط  , تأسست عام 2017 . مصنفة ضمن ISI  ومعتمدة , تساعد الطلاب في إعداد البحوث وكتابة التقارير والتدقيق اللغوي والتحليل الإحصائي وغيرها ...

موقع المجلة : http://mejsp.com


المواصفات والشروط الواجب توافرها في الورقة البحثية :

الأوراق البحثية بالتعريف هي مجموعة أوراق أو تقارير يقدمها الطالب عن البحث الذي قام بدراسته و النتائج التي توصل لها , فما هي المواصفات التي يجب أن تتواجد فيها حتى يتم قبولها للنشر ؟

- توافر جميع أركان البحث : وهذ يعتبر أول العوائق أمام الطلاب ولا يستطيع الكثير منهم تحقيقها بالشكل المطلوب وهي 

- العنوان : هو الجزء الأكثر جاذبية  في البحث , فهو أول شيء يلفت انتباه القارئ في البحث المكتوب و هو المفتاح لباب التساؤلات عن ماهية أهداف و محتوى البحث ويكتب بشكل مختصر دون تشويه محتوى الرسالة الأصلية.

- المقدمة : شرححول فكرة البحث العلمي العامة وأهداف البحث موضحاً المشاكل التي يدور حولها والأساليب التي اتبعها الطالب  في الدراسة  والحلول المتوقعة .

- الهدف : أهمية البحث و الأهداف التي يسعى الباحث لتحقيقها من خلال دراسته .

- الفرضيات : هي التي فرضها الباحث  بهدف تفسير مقترح لمشكلته البحثية أو الإجابة على التساؤلات , و تساعد الباحث بالوصل إلى الحقيقة .

- النتائج : تعريف و توضيح النتائج التي توصل إلهيا الباحث من دراسته و الدور الفعال الذي تحققه .

- الخاتمة : تتضمن تلخيص وتعريف كثيف بالنتائج التي توصل لها الباحث من بحثه العلمي , مع شرح مختصر للأساليب المتبعة في البحث والمتغيرات والتي أدت لهذه النتائج  و تأثير الدراسة التي قدمها في خدمة المجتمع العلمي و تطلعاته المستقبلية.

- الاهتمام بالمصطلحات و التعابير الدالة على البحث والتي تسهل عملية العثور عليه عند البحث في مجال الاختصاص على الإنترنت وهي من الأمور المهمة في وقتنا الحالي .

- الاهتمام بالتفاصيل للأمور المهمة و الابتعاد عن الإطالة وما يرافقها من تشتت لذهن القارئ.

- الكتابة بطريقة أكاديمية تحقق وجود كافة عناصر و مكونات البحث العلمي .


شروط وآلية نشر أوراق البحث العلمي في المجلات المحكمة

كأي بحث علمي يجب كتابة البحث المأخوذ عن الرسالة  و تحقيق شروط الكتابة الأكاديمية وليتم نشره في المجلات العلمية المحكّمة يجب أن يتبع لمجموعة من الشروط الخاصة المجلة :

- أن تكون المجلة مناسبة لاختصاص الورقة البحثية .

- البحث يجب أن يكون اصلي ومميز وأن يقدم فائدة علمية .

- الكتابة بطريقة أكاديمية مفهومه وخالية من الأخطاء النحوية والإملائية ضرورة التدقيق اللغوي قبل تقديم البحث

- ضمان قبول النشر بإحدى اللغات وتقديم البحث للمجلة باللغتين العربية والإنجليزية 

- أن لا يزيد عدد الصفحات عن العدد الذي تحدده المجلة مع عدم شمولية الملاحق والمراجع .

- تعهد الباحث بعدم نشر البحث أو أي جزء منه في مجله أخرى و إرسال التعهد مع البحث .


يتم إرسال البحث للمجلة لتقوم لتقييم توافقه مع شروط التنسيق و التدقيق و دراسته ثم إرساله  للتحكيم عن طريق لجنة من الخبراء المحكّمين ليتم النشر بعد الموافقة عليه .

---------------------------------------------------------------------------------------------------

شاركنا برأيك