الأبحاث المنشورة في مجلة علمية

الأبحاث المنشورة في مجلة علمية

يهتم الباحثون بكتابة أبحاثهم لتغطية فكرة ما ودراستها وبيان التساؤلات والمشكلات التي تواجه الباحث، وطريقة تحليلها وتقدمة الحلول لها، ومن ثم تجميع هذه المعلومات والاستنتاجات التي تم التوصل لها في ورقة بحث بغاية نشره، بما قد يعود بالفائدة على المجتمع وعامة الباحثين والذي يعمل عل خلق طرق تواصل للباحثين مع بعضهم حول العالم وتبادل أفكارهم ونتائج ابحاثهم, و ذلك عن طريق نشر البحث في مجلة علمية محكمة تعطي البحث آفاق أكثر وتوسع دائرة المعرفة .

ولتحقيق كل ذلك توجب على العلماء اتباع شروط محددة لتعديل البحث ونشره , بما يتماشى مع نظام و سياسة المجلات , وهذا ما يقصد به عندما نذكر جملة بحث منشور في مجلة علمية, وقد كان هذا الأمر صعب في الماضي لأن المجلات تصدر بصورة ورقية , وهو ما يصّعب على المهتمين الحصول على الدراسات التي تتم في دول بعيدة عن مجال الباحث ولكن في زماننا الحاضر ساعدت التقانة الحديثة على تطوير هذه المجلات لتصل بسهولة للباحثين وتحقق الهدف المرجو منها.


أهمية الأبحاث المنشورة

تكمن الحاجة للأبحاث المنشورة في انعكاس أهميتها على الناشر و المجلة بالإضافة للقارئ.

  • أهمية الأبحاث المنشورة في مجلة علمية بالنسبة للناشر : تتنوع وتختلف أوجه الحاجة بالنسبة للباحث فالبعض يرغب بتعريف المجتمع المحيط على شكل بحث أو رسالة علمية وتحقيق رضا للباحث عن ذاته، وشهرة له في مجاله. بالإضافة إلى أهمية ذلك للمجلات التي تقوم بنشر البحث و ما يعود الهيا من أرباح وخصوصا إذا كانت المجلة جديدة وتسعى للسمعة و حصد الأرباح , وتعتمد الأرباح على حجم الجمهور الذي يرتاد المجلة ويتم تقاضي هذه الأرباح من محركات البحث و توزيعها على الناشر والمجلة.
  • أهمية الأبحاث المنشورة للمجلة : أهمية الأبحاث المنشورة بالنسبة للمجلة تتمثل في تعزيز مركز المجلة دولياً ودعم مكانتها في المؤشرات والتصنيفات الدولية , و يتبع ذلك لأهمية الأبحاث المنشورة و قوة تسويقها ويتم حساب ذلك بواسطة عوامل  تعتمد على عدد الاقتباسات  من المجلات العلمية.
  • أما أهمية هذه الأبحاث للقارئ فهي الثقافة والمعرفة التي يكتسبها،و فائدة في اقتباس منها لتعزيز و الدعم عند كتابة رسالة الماجستير و المشاريع والأبحاث الدراسية للطلاب والدارسين .

أهم المجلات العلمية :

- المجلة الدولية لنشر الدراسات العلميةIJSSP 

هي مجلة علمية محكّمة مختصة في النشر العلمي ذات تصنيف ISI, تختص بمختلف المجالات وهي مجلة دورية تصدر من المملكة الأردنية الهاشمية الأردنية  ثلاث مرات في السنة  , تأسست عام 2017 تنشر باللغة العربية فقط. 


  • المجلة العربية للنشر العلمي ASJP 

المجلة العربية للنشر العلمي تعتبر من أفضل المجلات العلمية لنشر الأبحاث , وهي مجلة دورية, أصدرت أول عدد عام  2018 تنشر الأبحاث باللغتين العربية والإنجليزية و تعتبر خير وسيلة لنشر أبحاث الطلاب والباحثين الذين يبحثون عن طريقة موثوقة لنشر أبحاثهم والرقي بمكانتهم , تستقبل الأبحاث  في مختلف التخصصات  حيث لديها كادر تحكيمي ذو خبرة وكفاءة عالية في مختلف المجالات.


  • مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي  MIDDLE  

مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي هي واحدة من أهم و أكبر المجلات الأكاديمية العلمية المعتمدة عالمياً , تعنى بكتابة ونشر الكثير من الأبحاث في كافة مجلات الحياة من الفن والهندسة وعلوم اللغة والتربية و هي مجلة دورية تصدر باللغة الإنجليزية فقط  و مصنفة ضمن ISI  ومعتمدة من قبل العديد من قواعد البيانات مثل GOOGLE SCHOLAR ,ومنظمة الصحة العالمية وSJIF وغيرها .


شروط  الأبحاث المنشورة في المجلات العلمية :

  • الالتزام بعدد صفحات البحث الذي تحدده المجلة.
  • تحديد أبعاد الهوامش من كل الجهات .
  • تنسيق الابحاث بنوعية و حجم خط محدد للعناوين والجداول الكلام و حسب اللغة التي يتم النشر بها.

 تحقيق منهجية بحث مميزة من خلال:

- .كتابة عنوان مختصر وشامل يعكس القضية من البحث.

- المقدمة يجب أن تكون مختصرة وأن تقدم شرح وافي وصريح لأهمية البحث من الناحية العلمية و الاجتماعية .

- طرح مشكلة أو مشاكل البحث .

- توثيق حدود دراسة البحث الزمانية والمكانية.

- تحديد الأهداف المرجو تحقيقها من البحث .

- ذكر المصطلحات العلمية للبحث مع تقديم تعريف وافي عنها.

- فرضيات الدراسة .

- محتوى البحث أو الإطار النظري.

- تقديم النتائج التي تم التوصل إليها من الدراسة وتقديم التوصيات.

- وضع خاتمة مناسبة تصف أهم النقاط التي تم معالجتها.

- تخصيص قسم للمراجع التي تم الاقتباس منها أو الاستشهاد بأفكارها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة .


الاقتباس

دعم البحث وتقوية المحتوى يتطلب تجميع المادة العلمية بأفكار وشواهد من مجلات أو أبحاث وهو ما يسمى بالاقتباس  والذي يعتبر أحد اهم عوامل خطة البحث وهي عملية ليست سهلة فهي تخضع لعدد من القواعد والأحكام التي لا يجوز تهميشها مثل الإشارة الواضحة إلى المصدر و ذكره بشكل مفصل وأن يهدف لتقديم رسالة ما . 

والاقتباس في البحث العلمي يتعرف بأنه الاستشهاد بمعلومة علمية من المصادر الأصلية ونقل النصوص أو المواضيع من أبحاث ومجلات علمية محكمة واستخدامها في البحث.

 فعند كتابة رسالة أو بحث يعتمد الدارس أو المفكر على بعض أفكار وأبحاث باحثين آخرين , فالباحثين لا يقومون بالاقتباس لكتابة بحث في نفس المستوى بل يتحذ من هذه المجلات والأبحاث كمحطة انطلاق إلى آفاق جديدة وإبداعات بناءة.


أنواع الاقتباس 

الاقتباس المباشر : ويعتمد هذا النوع على نقل المحتوى بشكل حرفي بهدف تغطية كافة المعلومات والبيانات , فكثير من المؤلفين لهم طريقتهم الخاصة في التعبير بطريقة قوية ومرنة عن غاياتهم في البحث , وهنا يتوجب على الشخص المقتبس وضع المحتوى المقتبس بين قوسين أو علامتي تنصيص مع ذكر اسم المرجع الذي اقتبس منه 

الاقتباس غير المباشر : وهنا يقوم الباحث بأخذ فكرة المحتوى الذي يريد الاقتباس منه و سردها بطريقته الخاصة وإضافة التعديلات التي يريدها دون تشويه الفكرة الأصلية أو المصدر, ومن الأخلاقيات ذكر ذلك في صفحة المراجع مع ذكر اسم البحث الذي اقتبس منه واسم المؤلف والمجلة والإصدار.

الحذف عند الاقتباس : وذلك في حال الاقتباس المباشر حيث يراد حذف جزء من الاقتباس , عندها يقوم الباحث بوضع ثلاث نقاط تدل على حذف قسم  من الاقتباس بشرط أن لا يسبب ذلك تشويه أو تغيير في معنى الاقتباس .


الاستشهاد بكلام المؤلف 

هي تضمين معنى الاقتباس وذلك بشكل غير مباشر للتأكيد على كلام المؤلف , وكذلك تضمين جملة أو مقولة مصدرها شخص ما قدم خدمة للبحث , حيث يجب وضع علامة دلالة (*) في نهاية المقولة و يتم الإشارة لمعناها في الملاحق.

مسألة الرأي : هي تركيز الباحث على موضوع مشابه لموضوع باحث آخر وذكر فيما إذا كان يوافقه أو يخالفه بالرأي .


شروط وقواعد الاقتباس في البحث العلمي :

يجب على الباحث عند الاقتباس التركيز والأخذ بعين الاعتبار مجموعة من القواعد:

  • أن تكون الاقتباسات التي يسوقها الباحث العلمي معبرة عن البحث الأصلي سواءً كان الاقتباس مباشر أو غير مباشر, مع الإشارة لذلك مباشرة أو وضع رموز توضيحه وشرحها في الملاحق .
  • الاحتضار في الاقتباس قدر الإمكان لتجنب الوقوع في الخطأ.
  • يجب اقتباس الأمور الضرورية فقط والابتعاد عن المواضيع الغير ضرورية التي تشتت البحث .
  • توضيح سبب القيام بالاقتباس كالاستشهاد بفكرة ما أو مقارنة بين فكرتين والعمل على تطوير البحث وجعلة نقطة انطلاق لتحقيق بحث فريد ومميز, وليس الاقتباس الحرفي دون فائدة جديدة.

---------------------------------------------------------------------------------------------------

شاركنا برأيك